Blog

أهم 4 أسرار لأقسام الموارد البشرية

أبريل 6, 2021 by غير مصنف in

إنّ الموارد البشرية هي حقًا أساس أية شركة ، وبسبب ذلك ، من الضروري أن تعمل إدارة الموارد البشرية بكفاءة قصوى في جميع الأوقات. ولكن يجد العديد من مديري الموارد البشرية صعوبة في التحكم بفعالية بقائمة المسؤوليات التي لا تنتهي على ما يبدو وتقع على عاتق قسمهم.

من الاستفادة من الموظفين وحتى تنظيم أحداث الشركة, عليك أن تحسن التصرّف في كل المواقف.

فكيف يمكنك أن تفعل ذلك في ظل إتقان أيضا باقي المهام التي تُسنَد إليك؟ لقد قمنا ببعض الأبحاث، واكتشفنا 4 تقنيات بسيطة تستخدمها أقسام الموارد البشرية الأكثر كفاءة لتكون أكثر فعالية.

حاول الاستفادة من هذه الأسرار ال 4 في قسم الموارد البشرية الخاص بك، ولنرى سويًا ما الفرق الذي يمكن أن يُحدثه هذه الأمر

الموارد البشرية وقوة وسائل التواصل الاجتماعي

كم من الوقت تقضيه في تصفّح قوائم الوظائف وفرز المتقدمين لإدارات شركتك بين الفينة والأخرى؟ بالنسبة لبعض مديري الموارد البشرية، قد يستغرق ذلك قدرًا كبيرًا من وقتهم؛ حتى أنك قد تكون المسئول عن إجراء المقابلات الأولية عبر الهاتف، والتي يمكن أن تهدر المزيد من وقتك – خاصة إذا كان المرشح ليس مناسبا قط.

فكيف إذًا يمكنك جعل التوظيف أبسط وأسهل وأكثر فعالية؟ الجواب بسيط – وسائل التواصل الاجتماعي.

نعم فاستخدام الشبكات الاجتماعية كمصدر لتوظيف المواهب الجديدة يمكن أن يقلل بشكل كبير من كل من الوقت المطلوب للتوظيف وكذلك من التكلفة. ف

في الواقع، أظهرت الشركات التي تستخدم الشبكات الاجتماعية لأغراض التوظيف تحسينًا للوقت بلغ أضعاف الطبيعي بمقدار 2.5 مرة مقارنة بالشركات التي لم تستخدم الشبكات الاجتماعية للتوظيف. إن تقليل الوقت المستغرق لتوظيف مواهب جديدة يمنحك المزيد من الوقت لعدد لا يحصى من المهام الأخرى التي لديك بالفعل، ويوفر الكثير من التكلفة كذلك.

بالإضافة إلى ذلك، لا يجب عليك إضاعة الوقت في اجتياز طلبات المرشحين غير المؤهلين. إذا كنت قادرا على العثور على المواهب المؤهلة في الواقع والوصول إليهم بنفسك، بمعنى إذا كان الأمر يسمح لك بضمان الحصول على المتقدمين التي من شأنها أن تناسب احتياجاتك من البداية فلم إذا مضيعة الوقت؟

في الواقع، تُصنّف مواقع الشبكات الاجتماعية أنّها ثاني أكثر الطرق فعالية للعثور على مواهب جديدة.

انضم إلى دائرة الفائزين

عندما يتعلق الأمر بالتوظيف من خلال وسائل التواصل الاجتماعي فيعدُّ ذلك أداة مهمة ومجانية من الناحية العملية يمكنك استخدامها للعثور على مواهب جديدة بسرعة وفعالية أكبر. ربما هذا هو السبب في أن الشركات “الأفضل في فئتها” هي أكثر عرضة بنسبة 24٪ لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي كأداة توظيف حاسمة من الشركات الأخرى ، و 11٪ أكثر عرضة لتدريب مسؤولي التوظيف خاصتها على استخدام هذه الأداة. ربما حان الوقت لشركتك من أجل أن تبدأ باستخدام هذه الأداة أيضا.

ببساطة، إنّ إدارة المواهب هي نظام تقوم بوضعه لتطوير هيئة أعضاء شركتك والحفاظ على الأصول الأكثر قيمة الخاصة بك – . ويشمل ذلك تقييمات الأداء، والتدابير التصحيحية عند الضرورة، ومنح مكافآت مناسبة لأفضل فناني الأداء. ولكن يمكن أن يكون من الصعب تتبع أداء الموظفين يدويا ، وعادة ما تكون فكرة جيدة أن تعثر على برنامج إدارة مواهب مناسب ليتتبع هذه الأنواع من الأشياء من أجلك.

الآن ، نتركك مع فوائد إنشاء استراتيجية جيدة لإدارة المواهب :

توفير الوقت

وفقاً لإحدى الدراسات، يقضي المديرون 13٪ من وقتهم في إدارة الأداء الضعيف، وما يصل إلى 14٪ من وقتهم في تصحيح الأخطاء التي يرتكبها هؤلاء الموظفون الضعاف. أي أنّه يضيع ما يصل إلى ما مجموعه 34 يوما كل عام تُنفق في محاولة لتصحيح الأثر السلبي لسوء اختيار الكفاءات من البداية. ولكن مع استراتيجية إدارة المواهب المناسبة، لا يمكنك فقط تحديد هذا الأداء الضعيف بسرعة أكبر، ولكن يمكنك أيضًا تنفيذ الاستراتيجيات المختلفة لتحسين أدائهم.

كسب المزيد من المال

في دراسة أجرتها جامعة هارفارد للأعمال، شهدت الشركات التي طورت ثقافة إدارة الأداء زيادة لا تصدق بنسبة 756٪ في صافي دخلها على مدى 11 عامًا. أما أولئك الذين لم يطوروا من ثقافة إدارة الأداء فزاد صافي دخلهم بنسبة 1 في المائة فقط في نفس الفترة الزمنية. على الرغم من أن التفاوت في هذه الأرقام قد يبدو لا يصدق، فإن الحقائق لا تكذب. فإنّ خلق ثقافة في الشركة تركز حول استراتيجيات إدارة المواهب الجيدة يشجع على تحسين أداء الموظفين ونمو الشركة. ثم تأتي زيادة الإيرادات بعد ذلك كمجرد نتيجة ثانوية لهذا الموقف.

الحفاظ على الموظفين الجيدين

لا يشكل الموظفون المصنفون على أنهم “أصحاب أداء عال” سوى حوالي 5٪ من القوى العاملة الخاصة بك – ولكنهم ينتجون ما يقرب من 26٪ من الناتج الخاص بك. ولكن إذا كنت لا تعرف من هم هؤلاء أصحاب الأداء العالي ، فمن المرجح أنك لا تكافئهم بشكل صحيح على جهودهم الاستثنائية ، وهذا يعني أنك ربما تفقدهم عاجلًا أم آجلًا.

أصحاب الأداء العالي يريدون (بل ويستحقون) الاعتراف ، وإذا لم يحصلوا عليه ، فمن المرجح أن يبحثوا عن فرص أخرى تعطيهم إياه. وفي حال لم تكن تعرف، فإن فقدان موظف ذو أداء عالي قد يكلفك ما يصل إلى 3.5 ضعف راتب هذا الموظف.

كل هذا يتمّ تحت مسمّى قسمك – قسم الموارد البشرية – نعم البشر الذين يشكلون عملك هم أكبر مورد لك، ويحتاجون إلى أن تتم إدارتهم بشكل مناسب لكي تصبح حقًا فعالًا كقسم وكشركة.

إن ثقافة راقية للشركة تؤدي إلى قوة عاملة سعيدة ومُشاركة ، وهذا يؤدي بدوره إلى نجاح الأعمال. فكيف يمكنك أن تكون متأكدا من أن ثقافة شركتك تضمن إشراك الموظفين، وكيف يمكنك الحصول على مقياس لشعور موظفيك وروحهم المعنوية داخل الشركة؟

الجواب بسيط جدا: فقط اسأل! عادة ما يكون الموظفون أكثر من مستعدين لتقديم تعليقات حول شعورهم تجاه فريقهم والمشرفين عليهم والشركة ككل.

يمكنك البدء بخيارات بسيطة جدًا، ذات تكلفة منخفضة مثل صناديق الاقتراحات أو المنتديات المفتوحة التي تسمح للموظفين بمشاركة أفكارهم. يمكنك أيضًا تطبيق عدد من الأدوات المتاحة عبر الإنترنت، مثل الاستطلاعات المجهولة، التي تشجع الموظفين على مشاركة شعورهم تجاه وظائفهم بكل صدق وشفافية.

من خلال قبول الملاحظات وإعمالها قليلًا في عقلك، يمكنك تحديد طرق لتحسين ثقافة الشركة ومشاركة الموظفين في كافة جوانبها، بالإضافة إلى العثور على مشاكل قد لا تكون على علم بها. على سبيل المثال، تخيل أن لديك مشرفًا كان له تأثير سلبي خطير على فريقه، ولكن لم يلاحظه أحد من قبل الموارد البشرية أو الإدارة العليا.

إذا كنت لا تزال تحتفظ بجميع ملفات الموظفين ، والأوراق الخاصة بهم، وتقارير الأداء في خزانة الملفات ، فأنت تضيّع الوقت والمساحة والمال. فهل تعلم أن الموظفين يقضون في المتوسط ما بين 30-40٪ من وقتهم في البحث عن المعلومات التي يتم ربطها في رسائل البريد الإلكتروني وخزائن الملفات؟

قبل بضعة عقود، كانت مسؤولية إدارة الموارد البشرية تقتصر على الرواتب، التوظيف، واستحقاقات الموظفين. ولكن الآن، تلعب الموارد البشرية دوراً أكثر هيمنة في استراتيجية عمل شركتك ونموها على المدى الطويل. فمع كل هذه المسؤولية الجديدة ، من المهم أكثر من أي وقت مضى أن تكون إدارات الموارد البشرية فعالة قدر الإمكان.

ونحن نوفّر هذا الأمر ضمن شركتنا فلدينا طاقم ممتاز لإدارة الموارد البشرية يمكنك تجريبه بنفسك من هنا

 

 

109 Views

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Switch The Language

    ullamcorper ut pulvinar et, ornare sit amet ligula. Aliquam vitae bibendum lorem. Cras id dui lectus. Pellentesque nec felis tristique urna lacinia sollicitudin ac ac ex. Maecenas mattis faucibus condimentum. Curabitur imperdiet felis at est posuere bibendum. Sed quis nulla tellus.

    ADDRESS

    63739 street lorem ipsum City, Country

    PHONE

    +12 (0) 345 678 9

    EMAIL

    info@company.com